أسل

أسل
الإسم العلمي :
Unsus Arabicus Post.
الاسم العربي : أسل عربي
الاسم الشائع : سمار – فتايل – نماص – نمص

أبو حنيفة: الأسل هو السمار الذي يتخذ منه الحصر وأخطأ من جعله من أنواع الآذخر(١
أبو حنيفة : هو الكولان، ويخرج قضبانأ دقاقذ ليس لها ورف إلا أن أطرافها محددة. وليس لها شعب،
ولا خشب. ويتخذ منه الحصر ويدق بالمياجين هم ليتخذ منه حبال، ويتخذ منه بالعراق غرابيل، ولا يكاد
ينبت إلا في موضع ماء، أو قريب من ماء.
طبيعة النبات : نيات عشبي معمر. من الأعشاب البرية الشائعة. يتكاثر بالبذور بطرق الزراعة العادية.
الجزء المستعمل : الثمار. الأعشاب الخضراء.
المعاملة: تجمع النباتات وتنشر في مكان خامر لتجف
الحفظ : تحفظ في مكان مناسب بعيدا عن الرطوبة والتلؤث٠
البينة : ينمو في البيئات الجافة ونصف الجافة وشبه الرطبة . في المناطق الدافئة والمعتدلة وفي الأراضي
العادية ٠
الموطن : حوض البحر المتوسط
image006التوزع : ينتشر في أطراف البساتين والحقول والطرق الزراعية وقنوات الري.
طبيعة الاستعمال:مشورة طبيب اختصاصي.
طريقة الاستعمال: منقوع، مستحضر.
عناصر أساسية.: حمض غاليك٨، حمض كلورجينيك ، لوتيولين
، ابيجينين ، غليكوزيد
محاذير الاستعمال :زيادة الكمية عن الحد المسموح به تؤدي إلى التسمم والموت ٠ لا يستعمل إلا بمعرفة
الطبيب المختص.
ديسقوريدس: هو ذو صنفين منه صنف حاد الأطراف. وهذا الصنف ينقسم أيضا إلى صنفبن،
وذلك لأن منه صنفأ ، ليس له ثمر، ومنه صنف له ثمر أسود مستدير ، وقصب مذا الصنف أغلظ ، وأكثر لحما من
قصب الصنف الأخر، ومنه صنف ثالث أغلظ وأكثر قضبانا وأكثر لحما من الصنفين اللذين ذكرناهما

خواص الأسل في الطب القديم
ولهذا النبات ثمر على أطرافه شبيه بثمر أحد الصنفين الأولين، وثمر هذا الصنف، وثمر أحد الصنفين
الآولين، إذا شربا بشراب ممزوج عقلا البطن، وقطعا نزف الدم من الرحب وأدرا البول. وقد يعرض منهما
الصداع، وما يلى أصل هذا النبات من الورق الطري إذا تضمد به، وافق نهض الهوام, والرتيلا، والصنف
الثالث إذا شرب نؤم شاربه، فينبغي أن يحترز فيه من الإكثار منه فإنه مسبت٠
جالينوس فى السابعة : هذا النبات نوعان..
النوع الأول: أرق وأصلي والثاني اغلظ وأشد رخاوة. وثمرة هذا النوع تجلب النوم.
النوع الأول : هو أيضأ نوعان، أحدهما لا يثمر ، ولا ينتفع به في الطب ، والآخر يثمر ثمرة هي أيضأ ، مما
تجلب النوم. إلا انها اقل جلبا للنوم من ثمرة ذلك النوع الثاني، وهذا النوع يهيج الصداع.
والنوعان كلاهما إذا قلبا بالنار وشربا بالشراب، حبسا البطن، وقطعا النزف الأحمر العارض للنساء.
وهذه خصال كلها تدل على أن مزاج هذين النوعين مزاج مركب من جوهر أرضى، بارد بردا يسيرأ،
ومن جوهر مائي حار حرارة يسيرة. وانهما يقدران أن يجففا ما ينحدر من المواد إلى أسفل. وأن يتصاعد منهما
إلى الراس بخارات رديئة يسيرة البرودة، وهى التى تجلب النوم

شاهد أيضاً

الأشيليا (حزنبل)

الأشيليا (حزنبل) الإسم العلمي: Achillea Millefolium L. الإسم العربي : حزنبل الإسم الشائع : أم ...