أنف العجل

أنف العجل

الاسم العلمي : Antirrhinum Majus L

الاسم العربي : ابو فم

الاسم الشائع : فم السمكة – حنك السبع – انف الثور

أنف العجل : ديسقوريدوس في الرابعة انطرس، ومن الناس من يسميه ابارسن، ومنهم من يسميه لخنيس أعرنا، وهو من النبات المسنانف كونه في كل سنة، ويشبه النبات الذي يقال له أناغالس في ورقه وقضبانه، وله زهر شبيه بالخيري، إلا أنه أصغر منه، ولونه فرفيري، وله ثمر شبيه بمنخري عجل. طببعة النبات نبات عشي حولي ومعمر تزيني وطي، بري وزراعي، يتكاثر بالبذور ولا يحتاج إلى معاملات خاصة٠

الجزء المستعل: الأزهر الأوراق.

الإزهار الربيع، الصيف. الخريف. يتوقف على المناخ السائد.

النضج الصيف، الخريف يتوقف على المناخ المكاني.

المعاملة . قطف الأزهر والأوراق للاستعمال المباشر وتنشر لتجف في الظل.

الحفظ :‎ ‏ تحفظ في مكان جيد، بعيدأ عن الرطوبة والتلوث إلى حين الاستعمال.

البيئة :‎ ‏ ينمو في البيئات الجافة ونصف الجافة وشبه الرطبة في المناطق الدافئة والمعتدلة واللطيفة، في الأرض متوسطة الخصب.

الموطن حوض البحر المتوسط. المناطق الساحلية الأوروبية.

التوزع : ينتشر في الحدائق والحقول واليساتين، وعلى أطراف الممرات وفي المنتزهات العامة والخاصة

طبيعة الاستعمال : داخلي وخارجي.

طريقة الاستعمال : مغلي، منقوع، مستخلص، لزقات، كمادات، غرغرة.

عناصر فعالة :حمض غاليك Acide gallique , رينانتين Rhinantione ، بكتين pectone، ليناريين Linarine

بيكتولينارين pectolinarine سكريات sucres، أحماض Acides أساس مر principe amer ، مواد مخاطبة

mucilage

خواص أنف العجل في الطب القديم

جالينوس في السادسة : ثمر هذا النبات ليس ينفع في الطب.

أما الحشيشة نفسها فقوتها قريبة من قؤة الحشيشة المسماة يونيون ولكنها دونها كثيرآ في القوة.

ديسقوريدوس : وزعم بعض الناس أن هذا النبات، إذا غلي، نفع من شرب بعض السموم، وكان بادزهرا اذا صير في دهن السوس ودهن به وصير على وجه المدهنين به القبول.

شاهد أيضاً

أشنان

الإسم العلمي : Anabasis Aphilla L. الإسم العربي : أشنان الإسم الشائع : شنان أبو ...