الرئيسية » الفواكة والخضروات » الفواكة » الرمان » استعمالات فاكهة الرمان

استعمالات فاكهة الرمان

 60

استعمالات مختلفة:

الاستعمالات الداخلية:

لعلاج حالات الحمى الشديدة والإسهال المزمن والدسنتاريا الامبيبة والصداع وضعف البصر يستخدم عصير الرمان بمعدل كوبين يوميا.

لطرد الديدان المعوية وبالاخص الدودة الشريطية وعلاج البواسير كما يستخدم منقوع قشر جذور الرمان بمعدل ملعقة صغيرة مع ملء كوب ماء مغلي ويترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويقرب بمعدل ثلاث الى اربع مرات في اليوم.

لمتاعب الائف ولتنشيط الاعصاب وحالات الإرهاق يؤخذ قطرات من ماء الرمان وتمزج

مع ملعقة عسل ثم توضع في الأنف فتشفي بإذن الله متاعب الأنف كما أن شرب عصير الرمان مع العسل يفيد الأعصاب والإرهاق.

عصير الرمان الممزوج مع قليل من الماء ومع قليل من العسل يعالج حالات الإمساك والمواظبة على هذه الوصفة تنقي الدم وتقاوم عسر الهضم.

  • الاستعمالات الخارجية:

لعلاج اللثة والتهابها وتقرحاتها يستخدم مغلي أزهار الرمان لغرغرة ومضمضة ثلاث

مرات،في اليوم-

لعلاج رشح الأنف وحالات البرد يقطر منقوع الرمان في الأنف بمعدل ثلاث نقط ثلاث

مر ات،في اليوم-

لزيادة تثبيت لون الشعر يضاف مغلى قشور الرمان إلى الحناء بغرض تثبيت اللون وازدهار عملية التلوين.

دخان خشب الرمان تطرد الهوام.

يستعمل قشر ثمار الرمان في دباغة الجلود وفي تثبيت ألوان الصباغ. هل هناك أضرار جانبية للرمان؟

لا توجد أضرار جانبية للرمان اذا استخدم حسب الجرعات المعطاة ويجب عدم زيادة جرعة قشور الساق او الجذر لأن الجرعات العالية فيها سامة.

يقول إبن  القيم  إن حلو الرمان جيد للمعدة ومقولها بما فيه من قبص لطيف، نافع للحلق

 

والصدر والرئة، جيد للسعال، وماؤه ملين للبطن يغذ و البدن غذاء يسيرا < يعين على الباه ولا يصلح للمحمومين. وحامضه قابض لطيف ينفع المعدة الملتهبة ويدر البول ويسكن

الصفراء ويقطع الإسهال ويبمنع القيء ويقوي الأعضاء. وأما الرمان المز فمتوسط طبعأ

وفعلا بين النوعين وهذا اميل إلى لطافة الحامض قليلأ ٠ وقال الرازي: إن الرمان الحلو

 

ينفخ قليلا حتى انه ينعظ والحامض يذهب شهوة الباه، الحلو يعطش والحامض طفئ ثائرة الصفراء ويقطع القيء ، وجميع الرنان ينفع من الخفقان.

قشر الرمان : تحتوي القشرة الخارجية لثبمر الرنان على حمض العفص

وهي مادة قابضة لذا يستعمل مسحوق القشور المجففة كمضاد جيد للإسهال والزحار، وكمرقئ للنزوف الهضمية. كما يستعمل مغلى القشور لهذا الغرض ويفيد كطارد للديدان

وخاصة الدودة الوحيدة لاحتواثه على مادة اليلليترين ويستفاد من خواص

القشور في تثبيت الألوان فتستخدم في دباغة الجلود وفي التخضيب بالحناء.

العسل والرمان:

 

قشور ثمرة الرمان تحتوي على مواد عفصية بنسبة عشرين إلى خمس وعشرين بالمئة. وقد وجد أن مسحوق قشر الثمرة إذ ا مزجت مع العسل النقي يعطي

 

نتائج إيجابية ضد قرحة المعدة ويجب ملاحظة عدم استخدام مسحوق الثمار لوحده بل

 

يجب مزجه مع العسل النقي وقد جربت هذه الوصفة على عدد كبير من المرضى وأعطت

 

نتائج جيدة، تستخدم كميات متساوية من مسحوق ثمار الرمان الجافة أو مفروم ثمار

 

الرمان الطازجة وعسل النحل النقي ويؤخذ من هذا المزيج ملعقة صغيرة على جرعات بمعد ل ثلاث مرات في اليوم وتؤخذ قبل الوجبة الغذائية بحوالي ربع ساعة ملعقة كبيرة.

 

بعد الشفاء يجب عدم الاستمرار قي تناول هذا العلاج كبما يجب عدم زيادة الجرعات عن الجرعات المحددة وعدم استخدام المسحوق من دون عسل.

 

عصير الرمان: عصير الرمان يقى من أمراض القلب وذلك بعد أن كشف عدد من

 

الأبحاث دور المواد المسماة  فليفينويدات  على الجسم، وأنها تعمل كمضادات أكسدة قوية

 

داخل الجسم، بد أ البحث عن هذه المواد في المواد الغذائية، وكانت سلسلة من الأبحاث

 

التي تؤكد وجودها في عدد من النباتات والأزهار، ووجد أن الرمان زاخر بمركبات منع

 

الأكسدة هذه، حيث وجد أنها فعالة بصورة جيدة لمنع أكسدة دهون البلازما (التي يعتقد أنها من أسباب تصلب الشرايين)) نشرت الدراسة دورية التغذية الإكلينيكية وتمت الدراسة

 

على أشخاص أصحاء وعلى حيوانات التجارب، حيث تم إعطاء الأصحاء عصير الرمان لمدة أسبوعين والحيوانات أربعة عشر أسبوعأ. وذلك بهدف معرفة تأثير عصير الرمان

 

على أكسدة البروتينات الشحمية وتكد سها، وتصلب الشرايين عند الأصحاء أو حيوانات محسابة بتصطب الشراسن.

 

وجدت النتائج أن عصير الرمان يعمل على التقليل من تكدس البروتينات الشحمية الضارة بالجسم وأكسدتها عند المتبرعين الأصحاء. كما أنه يؤدي إلى تقليل حجم مشكلة تصلب

 

الشرايين قنى فئران التجارب، وخلصت الدراسة بنتيجة مفادها ان لعصير الرمان مفعولآ قويأ كمضاد لتصطب الشراين عند الأشخادص الأصحاء، وكذا عند الحيوانات المصابة

 

بتصلب الشرايين. وهذا المفعول يرجع بصورة أساسيه لوجود مضادات الأكسدة قي الرمان.

ولعصير الرمان الحامض خواص  هاضمة ممتازة لارتفاع نسبة الحموضة  العضوية فيه وخاصة بالنسبة لهضم الدسم، وهذا يساعد أيضأ على الوقاية من النقرس ومنع تشكل الحصى الكلوية . لذا يستعمل بإضافته إلى المآكل الغليظة فيساعده على هضمها وعلى تخليص الأمعا ء منها. وتعتبر ثمرته من المواد المنعشة والمقوية للقلب والأعصاب حيث تفيد المصابين بالوهن العصبي، كما أن لها خواص هاضمة   اذ ا قطر العصير في الأنف لوحده أوممزوجا مع العسل فإنه يكافح أورام الأغشية المخاطية لكونه مقبضأ للاوعية

الدموية كما يعين بذلك على تنظيف مجاري التنفس ويفتحها عند المصابين بالزكام والرشح، كما يشفي عسر الهضم.

ويصنع من العصير نوع من الدبس هو دبس الرمان وهو خير الحموض المحفوظة التي تضاف إلى الطعام ويستعمل طبيا لمعالجة امراض الفم واللثة.

حفظ ا لرمان: ورغم أن الرمان فاكهة صيفية إلا أنه من الفواكه التي يسهل حفظها لعدة

أشهر، إذ يمكن حفظه لمدة 6 أشهر، وذلك بتجفيف القشرة الخارجية شمسيا وحفظه بعد جفافها في الجو العادي.

ويمكن حفظه ايضا لمدة تصل إلى ثلاثة اشهر دون تجفيف القشرة، وذلك في الثلاجة،

ويتم ذلك بلف كل ثمرة بأوراق شفافة على حدة ووضع الثمار الملفوفة في كرتون في الثلاجة. وتمتاز الثمار المخزنة بارتفاع محتواها من السكر وقلة حموضتها ولين بذورها.

نشرفي مجلة عالم الغذاء عدد (3) بتاريخ سبتمبر 1998 م

 

الرمان فاكهة خريفية لذيذة الطعم ومفيدة صحيا.

شجرة الرمان من الأشجار المعمرة النفضية موطنها الأصلى إيران انتشرت زراعتها فى

كثير من البلدان العربية لدفثها، شجرة الرمان ذات أزهار بيضاء وحمراء جميلة تتحول

إلى ثمار لذيذة ذات جلد قرمزي اللون آو أصفر محمر، يحوي غلاف هذه الثمرة على

المئات من الحبوب المائية اللامعة الحمراء أو البيضاء اللون وفي كل حبة بذرة صلبة أو لينة وفقا لنوعية والصنف. تنتشر زراعته فى المناطق المحادية للبحر الأبيض المتوسط،

و ذلك مشابه للزيتون.

تحوي قشور الرمان الجلدية، على مادة ملونة دابغة استخدمت للصباغة منذ مثات السنين

بسب احتواثها على مادة قاعدية مميزة تعرف باسم التانين

 

التي تعرف في العربية ايضا بإسم   المغص وهي مادة داكنة اللون.

فوائد الرمان الطبية: الرمان مقو للقلب ومسقط للدودة  الشريطية وقاتلها مساعد في علاج

 

الدوسنطاريا وعلاج الوهن العصبي والتهابات الأغشية المخاطية، كما أن قشر الرمان إذا

طبخ وشرب ماؤه ساعد في علاج الإسهال الحاد الرمان الطازج يساعد في هضم الأطعمة

الدسمة والثقيلة على المعدة إذا أكل بعد الطعام، كما أنه يساعد الامعاء على التخلص من فضلات المأكل الغليظة. وشرب كأس من عصير الرمان الطازج والمذاب به ملعقة

صغيرة من العسل الاصلي يلين الامعاء ويزيل الامساك ويساعد في تنظيف مجاري التنفس والصدر ويطهر الدم ويشفي من عسر الهضم ويعمل بفاعلية على منع تشكيل حصوات الكلى، كما أفادت البحوث الحديثة أن ثمار الرمان تساعد على التخلص من السموم في الجسم وتعالج الإسهال والتهاب المعدة والصداع.

وثبت أن منقوع قشر الرمان يستخدم للتخلص من الديدان المعوية إلى جانب أن بذوره تستخدم لعلاج الإرهاق وتنشيط الجسم.

كما أن الرمان مصدر ثنى بمضادات الأكسدة والتى تقوم بدور مهم قي وقاية الجسم من الأمراض المزمنة كأمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين- وينصح الباحثون السيدات بتناوله عند الوصول لسن اليأس لحمايتهن من أمراض القلب

والشر اين وهشاشة العظام وسرطان الثدي. ذلك لما له من قدرة على تدمير الخلايا

السرطانية بطريقة الانتحار الذاتى بينما لا يحدث تلفا  في الخلايا الأخرى السليمة- وغناه بعنصر الحديد وفيتامين c  يجعله مقويا  للدم ويحمي من  الإصابة بفقر الدم الأنيميا  وكشفت دراسة حديثة أن الرمان يحتوي على مواد مضادة للأكسدة قد تساعد في علاج

العجز الجنسى عند الرجال فضلا عن فعاليته فى الوقاية من آمراض القلب والشر ابين  وينصح الباحثون بتناول عصير الرمان للتمتع بشرايين سليمة وشابة. كما وجدوا من

خلاد الدراسات  أن ذكور الأرانب التى تم اعطاؤها عصير الرمان زاد لديها تدفق الدم بأعضائها الذكرية. وقد أرجع الخبراء السبب في ذلك إلى غنى فاكهة الرمان بمجموعة كبيرة من المواد المضا د ة للأكسد ة

شاهد أيضاً

الرمان علاج و وقاية

الرمان علاج ووقاية: الرمان الفاكهة التاريخية القديمة الني ذكرت في القرآن الكريم من عهد موسى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *