الرئيسية » امراض الكبد » التهاب الكبد

التهاب الكبد

03

نبذة عن التهاب الكبد

  • يساعد الكبد الجسم على هضم الطعام وتخزين الطاقة وإزالة السموم. التهاب الكبد هو التهاب أو تورم للكبد يجعله يتوقف عن العمل بشكل صحيح. وهو قد يؤدي إلى تندب، يطلق عليه اسم التشمع، أو لسرطان.
  • تتسبب الفيروسات بمعظم حالات التهاب الكبد. ويتسمى نوع التهاب الكبد على اسم الفيروس الذي يسببه، كما في التهاب الكبد A أو التهاب الكبد B أو التهاب الكبد C.
  • كما قد يؤدي تعاطي المخدرات أو الكحول لالتهاب الكبد. ويقوم الجسم في حالات أخرى بمهاجمة أنسجته عن طريق الخطأ. ويمكن الوقاية من بعض الأشكال الفيروسية بأخذ لقاح. يزول التهاب الكبد في بعض الأحيان من تلقاء ذاته، وإن لم يحدث هذا، فيمكن علاجه بواسطة الأدوية. يستمر التهاب الكبد أحيانا طوال الحياة.

ما هو التهاب الكبد؟

  • التهاب الكبد هو التهاب أو تورم يصيب الكبد. ويتوقف الكبد عندما يتورم عن العمل كما يجب. يمكن أن يؤدي التهاب الكبد لتندب الكبد، ويعرف هذا باسم التشمع. وفي بعض الحالات، قد يؤدي التهاب الكبد إلى السرطان أيضا.
  • تسبب الفيروسات معظم حالات التهاب الكبد. ويسمى نوع التهاب الكبد على اسم الفيروس الذي يسببه. التهابات الكبد A و B و C و D و E تحمل أسماء الفيروسات التي تسببها. وتشتمل الأمثلة على فيروسات أخرى يمكن أن تتسبب بالتهاب الكبد على:
  1.     الفيروس المضخم للخلايا.
  2.     فيروس إيبشتاين-بار.
  • قد يحدث التهاب الكبد بسبب تعاطي المخدرات أو الكحول. كما قد يحدث إذا هاجم الجسم أنسجته عن طريق الخطأ (مناعة ذاتية). لا يكون عند بعض المصابين بالتهاب الكبد أعراض. بينما قد يصاب آخرون بما يلي:
  1.     نقص الشهية.
  2.     غثيان وقيء.
  3.     إسهال.
  4.     بول غامق اللون وبراز شاحب.
  5.     ألم بطني.
  6.     يرقان.

التهاب الكبد A

  • يحدث التهاب الكبد A بسبب فيروس التهاب الكبد A، والذي يعرف اختصارا بHAV. ينتشر التهاب الكبد A من خلال الطعام أو الماء الملوث. قد يكون الطعام أو الماء غير آمنين إذا كانا على تماس مع براز شخص مصاب بالعدوى. ونادرا ما ينتشر من خلال التماس مع دم ملوث. يكثر احتمال إصابة الشخص بالتهاب الكبد A عند:
  1.     الأشخاص الذين يسافرون إلى بلاد أخرى.
  2.     الأشخاص الذين يعيشون مع شخص مصاب بالعدوى أو يمارسون الجنس معه.
  3.     الناس الذين يعيشون في مناطق لا يتلقى الأطفال فيها لقاح التهاب الكبد A.
  4.     أطفال وموظفي دور الحضانة.
  5.     متعاطيي المخدرات.
  • يستطيع الناس الوقاية من التهاب الكبد A؛ فهناك لقاح يحمي البالغين والأطفال بعمر أكبر من سنة واحدة. يستطيع الغلوبولين المناعي أن يحمي من التهاب الكبد A لمدة قصيرة.

التهاب الكبد B و D

  • يحدث التهاب الكبد B بسبب فيروس التهاب الكبد B، والذي يعرف اختصارا باسم HBV. يطلق على الفيروس الذي يسبب التهاب الكبد D اسم العامل دلتا، أو HDV. لا يمكن أن يحدث التهاب الكبد D إلا عند المصابين بالتهاب الكبد B.
  • ينتشر التهاب الكبد B عبر الدم الملوث بالعدوى. ويمكن أن ينتشر عبر ممارسة الجنس مع شخص مصاب بالعدوى. كما يمكن أن يمر من الأم إلى طفلها في أثناء الولادة. يكثر احتمال إصابة الشخص بالتهاب الكبد B عند:
  1.     الأشخاص الذين يعيشون مع شخص مصاب بالعدوى أو يمارسون الجنس معه.
  2.     الأشخاص الذين عندهم عدد من الشركاء الجنسيين.
  3.     متعاطيي المخدرات الوريدية.
  4.     الناس الذين يعيشون في مناطق فيها معدلات التهاب الكبد B مرتفعة.
  5.     الرضع لنساء مصابات بالعدوى.
  6.     عاملي الرعاية الصحية.
  7.     مرضى الديال الدموي (غسل الكلى).
  8.     الأشخاص الذين يسافرون إلى خارج بلدهم.
  •  لقاح التهاب الكبد B هو أفضل طريقة لحماية النفس.
  • يجب عدم مشاركة أغراض مثل فرش الأسنان وآلات الحلاقة ومقصات الأظافر مع شخص مصاب بعدوى التهاب الكبد B.
  • كما يجب استخدام العوازل الذكرية المصنوعة من اللاتكس لتقليل الخطورة، وكذلك عدم مشاركة إبر المخدرات.
  • يمكن علاج التهاب الكبد B بالأدوية المضادة للفيروسات، وهي أدوية تستخدم لتبطئ انتشار الفيروس. كما أنها تقوي الجهاز المناعي.
  • يجب أن يأخذ الوليد المولود لأم مصابة بالعدوى الغلوبولين المناعي لالتهاب الكبد B في غضون 12 ساعة من الولادة.
  • كما يجب أن يأخذ الرضيع لقاح التهاب الكبد B أيضا، فهذا قد يساعد على الوقاية من العدوى.

التهاب الكبد C

  • ينتشر التهاب الكبد C عبر التماس مع دم مصاب بالعدوى. ويمكن أن ينتشر بممارسة الجنس مع شخص مصاب بالعدوى. كما يمكن أن يمر من الأم إلى الطفل في أثناء الولادة. يكثر احتمال إصابة الشخص بالتهاب الكبد C عند:
  1.     متعاطيي المخدرات الوريدية.
  2.     الأشخاص الذين يمارسون الجنس مع شخص مصاب بالعدوى.
  3.     الأشخاص الذين عندهم عدد من الشركاء الجنسيين.
  4.     عاملي الرعاية الصحية.
  5.     الرضع لنساء مصابات بالعدوى.
  6.     مرضى الديال الدموي (غسل الكلى).

التهاب الكبد E

  • ينتشر التهاب الكبد E من خلال الغذاء أو الماء. يكون الغذاء أو الماء غير آمنين إن كانا معرضين لبراز من شخص مصاب بالعدوى. هذا المرض نادر في البلاد التي فيها قوانين للتعامل الآمن مع الماء والغذاء والصحة العامة. يكثر احتمال إصابة الشخص بالتهاب الكبد E عند:
  1.     الأشخاص الذين يعيشون مع شخص مصاب بالعدوى أو يمارسون الجنس معه.
  2.     الناس الذين يعيشون في مناطق فيها معدلات التهاب الكبد E مرتفعة.
  3.     الأشخاص الذين يسافرون لبلدان أخرى.
  • ليس هناك لقاح لالتهاب الكبد E. الطريقة الوحيدة للوقاية منه هي بتجنب التماس مع الفيروس. يجب عدم شرب ماء الحنفية عند السفر لخارج البلد. كما يجب مزاولة نظافة وصحة عامة جيدة. يشفى التهاب الكبد E من تلقاء نفسه عادة. وقد يستمر لأسابيع أو أشهر قليلة. ولا تحتاج العدوى إلى علاج لشفائها.

شاهد أيضاً

أمراض قناة الصفراﺀ “1”

أمراض قناة الصفراﺀ قناة الصفراء، أو القناة الصفراوية، هي أنبوب ينقل الصفراء من الكبد إلى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *