الرئيسية » الامراض التناسلية » الحيض الفائت أو غير المنتظم

الحيض الفائت أو غير المنتظم

الحيض الفائت أو غير المنتظم00003

  • بالطبع هناك الكثير من المعلومات التى نجهلها فى عالم المرأة وفى عالم الأمراض التناسلية ومن ضمن تلك الأمور الحيض الفائت أو غير المنتظم ولذلك نستعرض سويا فى هذا المقال المعلومات الدقيقة عن الحيض الفائت أو غير المنتظم.
  • يعني انتظام دورات الطمث أن الجهاز الإنجابي يعمل على نحو سليم عموما. يحدث أحيانا أن يختل انتظام الدورة الطمثية عند المرأة أو الفتاة. وهذا يعني بدء الدورة في أوقات مختلفة كل مرة. أوقد يعني تفويت دورة من الدورات بشكل كامل.
  • من الطبيعي أن يحدث عدم الانتظام عند الفتيات مع بداية بلوغ سن الحيض أو الطمث فعلى سبيل المثال، يمكن أن تفوت الفتاة دورة كاملة بعد أن تمر بدورتين طبيعيتين مدة كل منهما ثمانية وعشرون يوما. لكن الدورات تغدو أكثر انتظاما بعد سنة أو سنتين؛ غير أن عدم الانتظام يستمر عند بعض النساء زمنا طويلا بعد ذلك.
  • من الممكن أن تكون الدورة منتظمة عند المرأة، ثم يضطرب انتظامها بسبب مرض شديد أو بسبب شدة نفسية كبيرة أو في حالة الإفراط في التمارين الرياضية أو في اتباع نظام غذائي متشدد. كما أن الدورة الطمثية تتوقف تماما عند المرأة المصابة بفقدالشهيةالعصابي (القهم العصابي) عادة.
  • يمكن أحيانا أن يعني توقف الدورة الطمثية أن المبيضين قد توقفا عن إنتاج المقدار الطبيعي من هرمون الإستروجين. قد يؤدي نقص هذا الهرمون إلى آثار هامة على الصحة إجمالا. ويمكن أن يكون للأمر علاقة بمشكلات هرمونية مثل المشكلات الناجمة عن “متلازمة المبيض متعدد الكيسات” أو المشكلات الخطيرة في الأعضاء الإنجابية.
  • على المرأة استشارة الطبيب في حال عدم انتظام دورة الطمث لديها. عند الفتيات والنساء المقتربات من سن اليأس، يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية إلى تزايد طول الدورة الطمثية، وإلى عدم انتظامها. وقد يكون علاج اضطرابات الدورة ممكنا حتى إذا كانت المشكلة ناجمة عن تغيرات هرمونية.
  • من الممكن أن تحدث التغيرات الهرمونية بالترافق مع مشكلات صحية أخرى، كتليفالرحم والسلائل (البوليبات)، وحتى السرطان. وعلى المرأة استشارة الطبيب في حال حدوث أي نزف غير طبيعي. يجب إبلاغ الطبيب في الحالات التالية:
  1.     توقف مفاجئ للدورات يستمر أكثر من تسعين يوما.
  2.     في حالة عدم الانتظام الشديد في دورات الطمث الشهرية بعد أن كانت منتظمة.
  3.     حدوث الدورات كل أكثر من واحد وعشرين يوما أو كل أقل من خمسة وثلاثين يوما.
  4.     استمرار النزف أكثر من سبعة أيام.
  5.     حدوث نزف بين الدورات.
  6.     نزف غزير جدا.

النزف الطمثي الزائد

  • هناك مشكلة أخرى تتعلق بالطمث، وهي النزف الرحمي غير الطبيعي. وهذا النزف هو نزف من المهبل مختلف عن نزف دورات الطمث العادية. ومن حالاته:
  1.     النزف بين الدورات.
  2.     النزف بعد الممارسة الجنسية.
  3.     التبقيع (أي النزف الخفيف) في أي وقت خلال الدورة الطمثية.
  4.     غزارة زائدة للنزف في أثناء الطمث أو استمرار النزف أكثر من الزمن المعتاد.
  5.     النزف بعد بلوغ سن اليأس.
  • يمكن أن تكون للنزف غير الطبيعي أسباب كثيرة. وقد يبدأ الطبيب الفحص بالتحري عن المشكلات الشائعة ضمن الفئة العمرية الخاصة بالمريضة. هناك حالات نزف غير خطيرة، وهي سهلة المعالجة. لكن من الممكن أن تكون بعض الحالات خطيرة. يعتمد أسلوب معالجة النزف غير الطبيعي على معرفة سببه. يجب إبلاغ الطبيب في الحالات التالية:
  •     إذا كان النزف أكثر غزارة من المعتاد، أو إذا لزم تبديل الفوطة الصحية أو الدكة المهبلية كل ساعة أو ساعتين.
  •   إذا حدث نزف بين مواعيد الدورات الطمثية.

شاهد أيضاً

0003

مشاكل دواعم الحوض

نبذة عن المرض وتعريفه: يمكن لأعضاء المرأة أن تنزاح عن موضعها مع تقدمها بالعمر. كما ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *