الرئيسية » الامراض المعدية » عدوى المكورات السحائية

عدوى المكورات السحائية

05نبذة عن عدوى المكورات السحائية

  • المكورات السحائية هي نوع من الجراثيم التي تتسبب بحالات عدوى شديدة، وأكثرها شيوعا هو التهاب السحايا، والذي هو عدوى تصيب النسيج الرقيق الذي يحيط بالدماغ والنخاع الشوكي.
  • أن بإمكان المكورات السحائية التسبب بمشاكل أخرى، بما في ذلك عدوى شديدة تصيب مجرى الدم اسمها الإنتان. يمكن لعدوى المكورات السحائية الانتشار من شخص لآخر. وهي شائعة عند الذين يعيشون في أماكن مزدحمة، كما عند طلاب الكليات أو المجندين العسكريين.
  • قد يصاب المريض في المرحلة الباكرة بأعراض شبيهة بالأنفلونزا وبتيبس الرقبة، إلا أن المرض قد يتدهور بسرعة وقد يكون مميتا. إن التشخيص والعلاج الباكرين أمران في غاية الأهمية.
  • يكون العلاج بالمضادات الحيوية. وبما أن العدوى تنتشر من شخص لآخر، فإن أفراد العائلة قد يحتاجون للعلاج أيضا. يستطيع اللقاح أن يقي من عدوى المكورات السحائية.

عدوى المكورات السحائية

  • عدوى المكورات السحائية هي مرض يحدث بسبب بكتيريا اسمها النيسرية السحائية، أو المكورات السحائية. عدوى المكورات السحائية خطيرة.
  • يعرف معظم الناس المرض باسم التهاب السحايا بالمكورات السحائية، وكثيرا ما يشار لها باسم التهاب السحايا فقط. التهاب السحايا هو التهاب يصيب نسيجا رقيقا يحيط بالدماغ والنخاع الشوكي.
  • يعرف هذا النسيج باسم السحايا. يمكن أن يتسبب التهاب السحايا حتى في حال معالجته بمضاعفات خطيرة. وهذا هو سبب كون المعالجة الباكرة أمرا في غاية الأهمية. وتتضمن بعض مضاعفات التهاب السحايا ما يلي:
  1.     فقد سمع دائم.
  2. عجز عن التعلم.
  3. تلف دماغي شديد
  4.    الموت.
  • إنتان الدم بالمكورات السحائية هو عدوى أخرى بالمكورات السحائية. إنتان الدم هو عدوى خطيرة لمجرى الدم ومهددة للحياة. ويطلق عليها في بعض الأحيان اسم إنتان المكورات السحائية. ومن المضاعفات الممكنة الأخرى خسارة أحد الأطراف. وقد تتضمن عدوى المكورات السحائية بشكل أقل شيوعا:
  1.     التهاب المفاصل، وهو ألم وتورم يصيب المفاصل.
  2.     التهاب الرئة، وهو عدوى تصيب الرئتين.

الأعراض

  • تعتمد أعراض عدوى المكورات السحائية على نوع العدوى، غير أن الأعراض الباكرة يمكن أن تلتبس غالبا مع أمراض أقل خطورة، مثل الزكام أو الأنفلونزا. يتسبب التهاب السحايا بما يلي:
  1.     ظهور حمى بشكل مفاجئ.
  2.     صداع.
  3.     تيبس العنق.
  • كما يمكن أن يتسبب التهاب السحايا بالأعراض التالية:
  1.     تخليط ذهني.
  2.     ازدياد الحساسية للضوء.
  3.     غثيان.
  4.     قيء.
  • تتضمن أعراض التهاب السحايا عند الرضع:
  1.     خمولا.
  2.     تهيجا.
  3.     تقيؤا أو ضعف الرضاعة.
  • تظهر أعراض التهاب السحايا غالبا بعد التعرض للجراثيم بثلاثة إلى سبعة أيام. وقد تظهر بشكل أسرع. قد يتسبب إنتان الدم بالمكورات السحائية بما يلي:
  1.     نوافض باردة.
  2.     برودة اليدين والقدمين.
  3.     إسهال.
  4.     تعب شديد.
  5.     تنفس سريع.
  6.     ألم شديد في العضلات أو المفاصل أو الصدر أو البطن.
  7.     قيء.
  • وفي المراحل التالية من إنتان الدم بالمكورات السحائية، قد يظهر طفح جلدي بلون أرجواني قاتم على الجلد. قد تتسبب جراثيم المكورات السحائية في أحوال أقل شيوعا بالتهاب المفاصل أو التهاب الرئة. وقد تتضمن أعراض التهاب المفاصل:
  1.     عدم المقدرة على التحكم بالمفصل.
  2.     ألم في المفاصل.
  3.     تورم في المفاصل.
  • تتضمن أعراض التهاب الرئة:
  1.     السعال.
  2.     صعوبة تنفس.
  3.     إنهاك.
  4.     حمى أو نوافض.
  5.     تنفس سريع بشكل غير طبيعي.
  6.     أزيز.

الأسباب

  • تحدث عدوى المكورات السحائية بسبب جراثيم المكورات السحائية. يكون لدى بعض الناس هذا النوع من الجراثيم في مؤخرة الأنف والحلق، لكن دون أن يكون عندهم أعراض المرض؛ إلا أن الجراثيم بإمكانها أن تغزو الجسم، وأن تتسبب بالمرض. تستطيع الجراثيم أن تنتشر عبر المخاط واللعاب.
  • هذا يعني أن بإمكان الشخص أن ينقل العدوى إلى شخص آخر عن طريق التقبيل أو مشاركة أدوات الطعام. لا تنتشر الجراثيم عبر التماس العادي؛ فهي لا تنتشر بتنفس الهواء في مكان كان فيه شخص مصاب بالعدوى. عدوى المكورات السحائية أكثر شيوعا عند:
  1.     الرضع.
  2.     المراهقين.
  3.     الشباب.
  • كما أن طلاب الجامعات الذين يعيشون في المساكن الجامعية يكونون تحت خطورة أكبر. ويمكن لعدوى المكورات السحائية أن تنتشر بسرعة في أماكن تجمع مجموعات كبيرة من الناس.
  • وجود حالات صحية معينة يمكن أن يرفع خطورة إصابة الشخص بعدوى المكورات السحائية؛ فمثلا، يمكن لكل من الأطفال والبالغين الذين ليس عندهم طحال أن تزداد خطورة إصابتهم بتلك العدوى.

العلاج

  • يمكن علاج عدوى المكورات السحائية بعدد من المضادات الحيوية المختلفة. ومن المهم البدء بالعلاج في أسرع وقت ممكن. يمكن للعلاج الباكر بالمضادات الحيوية أن يقلل خطورة الموت.
  • لكن إن لم يبتدأ بالعلاج بشكل باكر بما فيه الكفاية، فيمكن للجراثيم أن تتسبب بالكثير من التلف. وهذا يعني أن المريض قد يموت أو يعاني من مشاكل دائمة. قد يكون هناك حاجة لعلاجات أخرى في الحالات الخطيرة. وقد تتضمن تلك العلاجات:
  1.     الدعم التنفسي.
  2.     أدوية لعلاج ضغط الدم المنخفض.
  3.     العناية بالجروح لأجزاء الجسم المصابة بتلف جلدي.
  • كما ينبغي على الأشخاص الذين كانوا على تماس مباشر مع شخص مصاب بعدوى المكورات السحائية أن يأخذوا المضادات الحيوية؛ فهذا يقيهم من الإصابة بالمرض. وفي حال إصابة الشخص بعدوى المكورات السحائية، فعليه إخبار الناس الذين كانوا على تماس مباشر معه. ويجب على أولئك الأشخاص مراجعة الطبيب  فورا.

شاهد أيضاً

03

اضطرابات , منافع , إحتياجات النوم

نبذة عن اضطرابات النوم تسبب اضطرابات النوم صعوبة النوم ليلا أو تجعلك تستيقظ متعبا في ...